خلو الوافدين من طهران
إلى أنقرة من أي إصابة بـ "كورونا"

Ankara

أنقرة/الأناضول

أعلنت وزارة الصحة التركية، خلو الخاضعين للحجر الصحي بالعاصمة بأنقرة من أي حالة إصابة بفيروس "كورونا" الجديد بعد قدومهم من إيران، يوم 25 فبراير/شباط الماضي.

وبحسب معلومات حصلت عليها الأناضول من وزارة الصحة، فإن نتائج التشخيص وعملية المراقبة للأشخاص الذين كانوا خاضعين للحجر الصحي في أحد مشافي العاصمة أنقرة، بعد قدومهم من طهران، أظهرت خولهم من "كورونا."

وبعد التأكد من ذلك، تم السماح للأشخاص الــ 65 بالخروج من المشفى الذي كانوا يخضعون فيه للحجر الصحي طوال 14 يوماً.

وفي 25 فبراير/شباط الماضي، هبطت طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية في مطار أسن بوغا بالعاصمة أنقرة خلال رحلة من طهران إلى إسطنبول، للاشتباه بوجود مسافرين مصابين بفيروس كورونا الجديد.

لاحقاً، تم نقل ركاب الطائرة إلى أحد مشافي أنقرة المخصص للحجر الصحي للحالات المشتبه بإصابتها بـ "كورونا".

وحتى صباح الثلاثاء، أصاب الفيروس أكثر من 114 ألفا حول العالم في 115 دولة وإقليم، توفي منهم أكثر من 4027، أغلبهم في الصين وكوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا.